دروس المجدد الرمضانية في فقه الصيام

دروس في فقه الصيام- الدرس الأول: الصيام

تعريف الصيام:

الصيام لغة: الإمساك.

وشرعا: الإمساك – بنية التعبد لله تعالى – عن الأكل والشرب والجماع وسائر المفطرات من طلوع الفجر الصادق إلى غروب الشمس.

حكم صيام شهر رمضان:

صيام شهر رمضان ركن من أركان الإسلام، وفريضة من فرائضه العظام، قال الله تعالى: ( يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون * أياما معدودات فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين فمن تطوع خيرا فهو خير له وأن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون * شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون ) ( البقرة:183ـ185)

وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «بني الإسلام على خمس شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة والحج وصوم رمضان» متفق عليه.

وجاء بلفظ:

– عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «إن الإسلام بني على خمس شهادة أن لا إله إلا الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصيام رمضان وحج البيت» رواه مسلم.

وعن طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه قال: جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من أهل نجد ثائر الرأس يسمع دوي صوته ولا يفقه ما يقول حتى دنا فإذا هو يسأل عن الإسلام فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «خمس صلوات في اليوم والليلة» فقال هل علي غيرها ؟ قال: «لا إلا أن تطوع» . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «وصيام رمضان» . قال هل علي غيره ؟ قال: «لا إلا أن تطوع» . قال وذكر له رسول الله صلى الله عليه وسلم الزكاة قال هل علي غيرها ؟ قال: «لا إلا أن تطوع» . قال فأدبر الرجل وهو يقول: والله لا أزيد على هذا ولا أنقص قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أفلح إن صدق» متفق عليه.

حكم تارك الصيام:

من ترك الصيام منكرا لوجوبه فهو كافر يستتاب فإن تاب وأقر بوجوبه وإلا قتل كافرا مرتدا عن الإسلام

وإن ترك الصيام تهاونا وكسلا فلا يكفر وهو على خطر عظيم.

شروط وجوب الصيام:

يشترط لوجوب الصيام على الرجل والمرأة الشروط التالية:

1- الإسلام.

2- العقل.

3- البلوغ.

4- القدرة.

5- الإقامة.

ويشترط لوجوب الصيام على المرأة زيادة على الشروط السابقة الشرط التالي:

6- الطهارة من دم الحيض والنفاس.

مصدر وتجميع: الشيخ محمد رفعت – مدرس الفقه والشريعة. 

مركز المجدد للبحوث والدراسات.

 

اترك تعليقاً